مجمع ترانستيف: نحو إعادة هيكلة مؤسسات النقل بالحافلات

تم نشر هذا المقال يوم الأربعاء 08 ماي 2024   عدد المشاهدات : 88 مرة

يعتزم مجمع النقل البري للمسافرين "ترانستيف" القيام بإعادة هيكلة مؤسسات النقل العمومي بالحافلات التابعة له، بغرض الرفع من تنافسيتها، حسبما كشفه، امس الثلاثاء بالجزائر العاصمة، المدير العام للمجمع، مختار رزوق.

و أوضح السيد رزوق في جلسة استماع أمام لجنة النقل والمواصلات السلكية واللاسلكية للمجلس الشعبي الوطني, ترأسها كمال عويسات, رئيس اللجنة, أن "المجمع سطر عدة تدابير للرفع من نجاعته, من بينها إعادة هيكلة مؤسسات النقل العمومي للمسافرين بالحافلات, حيث تم إنجاز دراسة بهذا الخصوص لتنظيم خمس مؤسسات (مؤسسة نقل المسافرين وسط EPE TVC, مؤسسة نقل المسافرين شرق EPE TVE والمؤسسة الوطنية لنقل المسافرين EPE NTV ومؤسسة نقل المسافرين غرب EPE TVO ومؤسسة نقل شبه الحضري للمسافرين EPE Transub) بغرض دمجها في مؤسسة واحدة كبرى".

و يسعى المجمع من خلال هذا الدمج إلى "جعل هذه المؤسسات أكثر قدرة على المنافسة مع القطاع الخاص".

و في إطار مشروع إعادة الهيكلة, "يدرس المجمع تنظيم المؤسسات المعنية وفق مبدأ التخصص, مما يسمح بتطوير منظومة النقل بالحافلات, بما في ذلك على مستوى الولايات الجنوبية وخاصة الولايات الجديدة منها, وهذا بالتكامل مع القطاع الخاص", حسب المدير العام.

كما يتضمن مشروع إعادة الهيكلة برنامجا استثماريا لتجديد وسائل النقل ورفع عددها, يضيف المتحدث لافتا إلى أن "حصة مؤسسات النقل العمومي البري للمسافرين بالحافلات في السوق الوطنية لا تتعدى نسبة 2 بالمائة".

و حسب السيد رزوق, فإن مشروع إعادة الهيكلة هو جزء من برنامج أوسع لتنظيم جميع مؤسسات المجمع, فبعد المرحلة الأولى التي ستمس مؤسسات النقل بالحافلات, سيتم انجاز دراسة لإعادة هيكلة مؤسسات النقل الموجه, وهذا بالموازاة مع "مواصلة عملية جزأرتها".

من جهة أخرى, يعمل المجمع على تكثيف جهوده في مجال الرقمنة في مختلف أنماط النقل البري, بغرض تحسين الخدمة العمومية المقدمة, حسب المدير العام.

و في إطار التدابير الرامية لتطوير النقل البري العمومي, تم الانتهاء من إعداد دراسة جدوى خاصة بنظام النقل بالحافلات ذات الخدمة عالية المستوى BHNS, والذي سيتم استخدام هذا النظام العصري الجديد في بعض الولايات "ليعوض أو يكمل مشاريع التراموي".

و حول المصاعد الهوائية, أفاد السيد رزوق بأن وزارة النقل سخرت غلافا ماليا بمبلغ إجمالي قدره 827ر 8 مليار دج لعملية الصيانة كمرحلة أولية.

و لدى عرضه لحصيلة نشاط المجمع لسنة 2023, كشف المدير العام بأن إجمالي المسافرين المنقولين بلغ أزيد من 155 مليون, وهو ما يشمل أكثر من 1 مليون مسافر منقول بالحافلات وأكثر من 153 مليون مسافر عن طريق النقل الموجه.

و تم أيضا نقل أكثر من 46 مليون طالب عن طريق مؤسسة "الجامعية" للنقل والخدمات التي أنشأت في 2021.

يذكر أن مجمع النقل البري للمسافرين "ترانستيف" يضم خمس مؤسسات مختصة في النقل البري بالحافلات وشركة لنقل الطلبة "الجامعية" وشركتين لتسيير محطات الحافلات "سوقرال" و"سوقرات", بالإضافة إلى شركات النقل الموجه وهي مؤسسة ميترو الجزائر "إيما", مؤسسة استغلال التراموي "سيترام", مؤسسة النقل بالكوابل "إيتاك" وشركة "ميترو الجزائر" ومكتب دراسات النقل الحضري الجزائري "بيتور", إضافة إلى الشركة الصناعية "سيتال".

و يوظف المجمع, إجمالا, حوالي 13 ألف عامل, منهم أكثر من 1300 في مجال النقل عن طريق الحافلات ونحو 5700 في نمط النقل الموجه, حسب الأرقام التي تم عرضها بالمناسبة.